000

التعرض ومنع الطقوس خطوة خطوة الوسواس القهري الرئيسية 1
ذات صلة
الإجابة عن العديد من الاستشارات حول الوسواس القهري
حمل كتاب الوسواس القهري
إقرأ عن الوسواس القهري الديني
العديد من المحاضرات التي ألقاها عن د.محمد شريف سالم عن الوسواس القهري
 
من مواقعنا
نفسي دوت نت

 

الأكثر قراءة
إضطرابات النوم
العلاج الدوائي لمرض الإكتئاب
أعراض الوسواس القهري
الحركات اللإرادية عند الأطفال
العلاج الدوائي للفصام
الخوف الإجتماعي
توكيد الذات
الإعتداء الجنسي على الأطفال
الخوف من الموت
مفاهيم خاطئة للمرض والعلاج النفسي
 
تابعونا على
قناة الصوتيات issu you authar face
 
 

 

 

 

الوسواس
الوسواس القهري
قبل أن نبدأ
معنى الوسواس القهري
الشخصية الوسواسية
أسباب الإصابة بالوسواس
الفرق بين الشخصية الوسواسية والوسواس القهري
وسواس الشيطان والوسواس القهري
أعراض الإصابة بالوسواس
أعراض الإصابة عند الأطفال
مسار الوسواس ومآله
علاج الوسواس القهري
البرنامج العلاجي
علاج الأفكار الوسواسية
تحدي المعتقدات الخاطئة
التعرض التخيلي
التعرض ومنع الطقوس
عالج نفسك بنفسك
دور الأسرة في العلاج
نماذج لعلاج بعض الحالات
لو رفض المريض العلاج؟
الوسواس القهري الديني
برنامج علاج الوسواس القهري الديني
نماذج لعلاج بعض حالات الوساس القهري الديني
وسواس الطهارة والصلاة
الوسواس القهري الديني... وجهة نظر مسيحية
وسواس التخزين والإحتفاظ بالخردة
وسواس الصدام والفرار
وسواس الشذوذ الجنسي
علاج الإنتكاسة المرضة
الوسواس القهري عند الأطفال
مرض الوسواس القهري والآخرون في حياتك
سؤال وجواب حول علاج الوسواس عند الأطفال
سؤال وجواب حول علاج الوسواس عند البالغين
نادي مساعدة مرضى الوسواس القهري
خاتمة
المراجع

 

التعرض ومنع الطقوس خطوة خطوة

بعد أن رتبت قائمة القلق - التعرض الخاصة بالأعراض المثيرة للقلق لديك فأنت الآن على إستعداد لكى تدخل في قلب العلاج السلوكى وهو التعرض ومنع الطقوس . 

 

التعرض :

يعنى أن تستخدم مواقف من قائمة القلق لديك لتخلق الفرص لكى تغير الطرق التى تستجيب بها للمواقف المثيرة للقلق .

إستخدام قائمة التعرض/القلق :

إنك ستواجه المواقف المثيرة للقلق لديك خطوة خطوة بطريقة تختلف كلياً عما سبق أو تعودت عليه .

الخطوة الأولى :

- إختر قائمة صغرى وأبدأ بالعنصر الذى يثير عندك اقل قدر أو قدر متوسط من القلق تقريباً 5-6

- إذا لم تشعر بأى خوف أو قلق عند إختيار موقف معين للتعرض انتقل إلى الموقف التالى في القائمة هذا سوف يمدك بتجربة مباشرة لعملية التعود أو التأقلم .

- والتعود كما تعلم أنه الإستجابه الطبيعية لجهازك العصبى للمثيرات المستمرة .. مع الوقت فإن مستوى الخوف والتنبه يقل .. ومع ذلك فإنك لن تستفيد من هذا التعود إلا بعد التعرض لمقدار كاف من القلق أو الإزعاج ... فإنك لن تحصل على شئ مفيد بدون التعب أو الإحساس بالألم .

- في المثال الذى لدينا " قائمة م الصغرى التلوث بواسطة المشردين " فإن قيادة السيارة في منطقته تجمع هؤلاء المشردين مع نوافذ السيارة مفتوحة تثير لديها مقداراً متوسطاً من القلق 4-5 .

الخطوة الثانية :

إجعل القلق والإزعاج يتصاعد .. تعايش معه لا تقاومه أو تتجنبه .

إذا كان مستوى القلق عالى جداً فهذا شئ طيب وأفضل كثيراً من أن يكون منخفض جداً.

حاول ألا تخاف من القلق أو الإزعاج فلم يمت أحد أو يصبح مجنوناً بعد التعرض .

- مع الوقت طال أو قصر سوف تشعر أن مستوى القلق بدأ يقل وهذا معناه أن التعود
بدأ .. هذا ممكن أن يستغرق دقائق إلى ساعات .

مفاتيح التحرر

إذا كنت تشعر بالكثير من الإزعاج إبدأ بالموقف الذى يثير أقل قدر من القلق من القائمة لديك فمثلاً إذا كنت تخشى من لمس شئ ملوث بيدك أو تلمسه بأطراف الأصابع
أو بأظافرك .. وهكذا ..

 

أخطار ومآزق التعرض :

الطرق النمطية للتوقف عن أو تجنب التعرض:   

إذا لم يكن مستوى القلق يرتفع بصورة مطرده تنبه إلى الطرق الخفية التى توقف بها أو تتجنب بها التعرض :

1-من الأهمية أن تظل منتبهاً لمشاعر الخوف خلال التجربة ولا تجعل نفسك غبياً أو متبلد الأحاسيس .

2- الإعتماد على مصدر أمان يطمئنك باستمرار خلال التجربة مثل الزوجة أو المعالج أو صديق وعلى الرغم من أهمية وجود صديق كدافع لك للإستمرار فلا تجعل وجوده لمعادلة أحاسيس الخوف والقلق لديك فمثلاً الصديق الذى يساعدك على الخروج من المنزل بدون تكرار طقوس التأكد من كل شئ فهو ينبهك ويطمئنك بإستمرار أنك آمن تماماً ولن يحدث أى شئ فالإعتماد على مثل هذا الصديق ممكن أن يكون صورة أخرى من صور القهر وإذا كنت تخوض التجربة بمفردك فإنك سوف تحصل على أقصى فائدة .

3- تكرار بعض الأعداد أو الصلوات وهكذا بصورة سرية لمعادلة مشاعر الخوف لديك .

4- الإنعزال عن التجربة ( إنه ليس أنا الذى يقوم ولكنه شخص آخر ) إنه نوع من التفكير السحرى .

في السطور القليلة يمكنك أن تسجل بعض الطرق التى تتهرب بها من مواجهة مشاعر الخوف خلال التعرض :

1-

2-

3-

الخطوة الثالثة :

مارس منع الطقوس أثناء التعرض .

التعرض يكون مفيداً إذا كان يسير جنباً إلى جنب مع منع الطقوس إلى هو عبارة عن مفتاح التقدم خلال البرنامج الموجه من خلال النفس  ومنع الطقوس مثل ما تمنع نفسك من حك منطقة من الجلد الشئ الذى إذا حككته يجعلك تحكه أكثر فأكثر .

قواعد عامة لمنع الطقوس :

- إنك قد توافق على قريب أو صديق كشخص داعم لك ولكن عليك أن تخبره أن يمنعك إذا بدأت الخروج عن قواعد منع الطقوس ويساعدك على أتباعها بكل حزم .

إذا كان هناك دافع قوى للقيام بطقوسك مرة أخرى أخبر ذلك الشخص أن يظل بجانبك إلى أن يقل الدافع .

- كقاعدة عامة لا يمكن أن تقيد المريض جسمانياً لمنعه من القيام بتلك الطقوس ولكن هناك بعض المواقف التى تستدعى ذلك مثل أن تكون تلك الطقوس خطره على المريض نفسه .

واجه مخاوفك من القيام بمنع الطقوس

إن مرضى الوسواس القهرى يشعرون بخوف شديد من عدم القيام بطقوسهم لأسباب كثيرة مثل الخوف من الموت - إلحاق الأذى بالآخرين - الفشل في منع الأذى عن الآخرين - الجنون - أن تتسبب في مرض من تقوم برعايته - الشعور بالذنب لحدوث شئ سئ - الذهاب للمعتقل - فقدان وظيفة .

 

سجل نتائج خوفك التى يمكن أن تحدث إذا لم تقم بطقوسك ورتبها تصاعدياً .

صفر% : لا يحدث شئ .. أعرف أنها سخيفة وبلا معنى .

25 % : لا أصدق أنها ستحدث حقيقة ولكن أرفض إعطاء نفسى الفرصة .

50 % : أحياناً أصدق أنها ستحدث حقيقة ولكن أرفض إعطاء نفسى الفرصة .

75 % : إيمانى قوى أنها ستحدث حقيقة ولكن أرفض إعطاء نفسى الفرصة .

%100  : أنا متأكد تماماً أنها ستحدث ليس عندى أدنى شك وأرفض الفرصة

المخاوف

مستوى القلق

مستوى الإيمان

بهذه المخاوف

- أحد أقاربى سوف مرض أو يموت.

- .............................................

- ............................................

صفر - 100 %

 صفر- 100 %


الخطوة الرابعة :

-  كرر مهام التعرض مرات كثيرة حتى يهبط مستوى القلق إلى 2 أو أقل وبعدها يمكنك أن تنتقل إلى موقف آخر .

 

 مثال "م" التعرض ومنع الطقوس :

لقد كررت م التعرض ( قيادة السيارة ونوافذها مفتوحة بجانب المشردين ) مرات كثيرة مع ملاحظة التغير في مستوى القلق كل مرة .. وبعد فترة من الزمن أصبح الموقف الذى كان مثيراً للكثير من المخاوف لديها ببساطة ممل وأصبح مستوى القلق 2 أو أقل .

بعد ذلك أصبحت على إستعداد للإنتقال للعنصر التالى في قائمة التعرض/القلق وأعادت الخطوات 1 - 4 من كل عنصر وبمرور الوقت أصبحت م مستعدة لمواجهة أكثر المواقف صعوبة وإثارة للقلق وهو لمس الأرض في منطقة تجمع المشردين وبعد ذلك لمس داخل السيارة .. أصبحت أكثر قلقاً وكانت مخاوفها تضم :

-  لن أصبح نظيفة مرة أخرى .

-  كل أجزاء منزلى سوف تكون ملوثة ( إذا ذهبت مباشرة بسيارتها لمنزلها).

-  كل شئ سوف يصبح ملوثاً .

وعلى الرغم من كل هذه المخاوف غلا أنها استمرت في التعرض .. تكرر المهام بلمس خفيف لكل أجزاء السيارة .

بعدما انتهت من قائمة المشردين إنتقلت إلى قائمة المستشفي حيث إقططعت جزءاً صغيراً من المناديل ومسحت به ظهر المقاعد في غرفة انتظار المرضى بأحد المستشفيات والتى ظنت أن تكون ملوثة بفيروس الإيدز ثم أخذت هذا المنديل الورقى إلى منزلها ولمست به عدة أشياء في دورة المياه ، غرفة النوم ، المطبخ .

إنها تمارس التعرض عدة ساعات يومياً ، بعد أسبوع أصبحت تستطيع أن تلمس تقريباً جميع الأشياء بمنزلها بهذا المنديل الملوث وشعرت بخوف قليل جداً .

وكان هدفها أن تتجنب هذه المواقف وكانت تقاوم دوافعها بحفظ الأشياء من التلوث بأن تلمس هذه الأشياء بهذا المنديل الملوث على الرغم من هذا الدافع وبعدما تأكدت أنه لن يحدث شئ مروع لها أو لأحد أفراد أسرتها فإن مخاوفها الوسواسية تناقصت .

 

استخدام التعرض ومنع الطقوس لبعض مشاكل الوسواس القهرى  

الطريقة السريعة :

غلق الماء كلياً .

على الرغم من إنها قد تبدو مخيفة إلا أن هذه الطريقة تظهر نتائجها السريعة خلال ثلاثة أسابيع .

لمدة ثلاث أسابيع يجب أن تحدد وبشدة كمية المياه المستخدمة على جسدك.

- قلل من غسل الأيدى وكثرة التشطيف - لا تستخدم الصابون بكثرة  لا تستخدم فوط مبللة  وأيضاً لا تعوم أو تسبح ولا تنام في البانيو.

    الإستحمام :

- لمدة سبع دقائق للرجل وعشر دقائق للمرأة كل ثلاثة أيام وبما فيها غشل الشعر - غستخدام ساعة إيقاف لحساب الزمن - وإذا كان هناك طقوس معينة أثناء الإستحمام فيجب أن تقللها قد الإمكان .

- لا مانع من إستخدام الكريم أو بودرة الحمام أو مزيلات العرق - لا تستخدم كريمات مضادات حيوية - صابون - .. إلخ من الأشياء التى تقلل التلوث .

- الحلاقة تكون بآلات كهربية - لا تستخدم الماء - يمكنك أن تشرب الماء أو تستخدمه لغسل الأسنان كن حذراً ألا تضع ما على وجهك أو يديك .

- قلل من غسل اليدين : قبل الطعام - بعد الحمام أو بعد تناول أى شئ دهنى أو قذر ، لا تتجاوز غسل اليدين 6 مرات يومياً وكل مرة لا تتجاوز 30 ثانية .

- اعتبارات معينة يجب أن توضع في الحسبان عند التعامل مع أشخاص تجبرهم وظائفهم على غسيل اليدين كثيراً أو استعمال الحمامات .

- بعض الأشخاص الذين لديهم طقوس معينة أثناء الإستحمام مثل استخدام كيماويات أو مبيضات : يجب إزالة هذه الأشياء من المنزل تماماً .

الهدف هنا إعادة صياغة الأشياء بين المخ والماء وكذا الإستحمام والتنظيف .

الطريقة التدريجية :

- إذا كانت الطريقة السابقة ثقيلة وصعبة حاول أن تجرب الطريقة التدريجية مستخدماً تأخير الطقوس ثلاث مراحل بالسرعة المناسبة لك .

المرحلة الأولى : أيام قليلة حتى أسبوع تأخير الإغتسال وفي نفس الوقت تكون مدة الإغتسال قصيرة .

- المرحلة الثانية : تسمح لنفسك بحمام قصير فقد بعد إنخفاض مستوى القلق تكون مدة الحمام أقل فأقل وعدد مرات الإستحمام كذلك .

- المرحلة الثالثة : تعرض نفسك إلى مواقف مثيرة للمخاوف والقلق لديك وتختصر الإغتسال إلى المعدلات الطبيعية هذا معناه أنك سوف تغتسل فقط في الأوقات المناسبة فقط .

 

المرحلة الأولى : الأسبوع الأول :

1-  اختار شيئاً ملوثاً من قائمتك يدفعك إلى أن تغسل يديك أو إلى الإغتسال أو إلى أى تصرف آخر يكون من شأنه أن يقلل من مستوى القلق لديك .

وبعد ذلك قرر زمناً معيناً تحجم فيه عن غسل اليدين أو الإغتسال الشئ الذى يرفع مستوى القلق لديك إلى 5 - 6 وهذا الوقت ممكن أن يكون دقيق ، خمسة ، عشر ، عشرون دقيقة أو أكثر .. وهذا يرجع لك .

2-  ألمس هذا الشئ حتى إنك قد لوثت يديك تماماً ( 5 - 6 ) أو لدرجة كافية ( مستخدماً ساعة إيقاف ) لتحدد الزمن المناسب إلى يمضى دون أن تغسل يديك - عش القلق دون أن توقفه.

في نهاية الوقت المحدد ، أغسل يديك أو أغتسل ولكن قلل من الوقت الذى تستغرقه في ذلك أو عدد مرات غسل اليدين إلى النصف - كرر هذه العملية ثلاث مرات يومياً أو قدر الإستطاعة حتى تتبلور فكرة تأخير الإغتسال لديك (تأخير الطقوس ) .

 

جدول تأخير الطقوس ( مثال "م" )

المرحلة

الأشياء التى تم لمسها

مستوى القلق
( أولى )

تأخير الطقوس دقائق

طول مدة الإغتسال % من المستوى الأول

عدد مرات غسل اليدين التى نقصت % من المستوى الأول

اليوم 1

وقوف السيارة الجلوس في مكان ملوث

8

5 دقائق

60 دقيقة

33 %

45 غسلة

10 %

اليوم 2

وقوف السيارة في مكان ملوث

7

10 دقائق

60 دقيقة

33 %

40 غسلة

20 %

اليوم 3

وقوف السيارة في مكان ملوث

4

20 دقيقة

60 دقيقة

33 %

30 غسلة

40 %

اليوم 4

وقوف السيارة في مكان ملوث

2

30 دقيقة

60 دقيقة

33 %

25 غسلة

50 %

اليوم 5

لمس مفاتيح ملوثة

9

30 دقيقة

65 دقيقة

33 %

25 غسلة

50 %

اليوم 6

لمس مفاتيح ملوثة

7

45 دقيقة

45 دقيقة

50 %

25 غسلة

50 %

اليوم 7

لمس مفاتيح ملوثة

6

ساعة

45 دقيقة

50 %

10 غسلة

80 %


المرحلة الثانية : الأسبوع الثانى :

1- بنهاية الأسبوع الأول تعودت على لمس الأشياء الملوثة أو تتواجد في الأماكن الملوثة وتعلمت أن تؤخر أو تؤجل الطقوس لمدة زمنية معينة .. إذا لم يتم إنقاص عدد مرات الإغتسال إلى درجة مرضية .. لا تهتم .. سوف يحدث هذا .

2-  في مستوى المرحلة أخر الطقوس لأطول مدة تجعل مستوى يهبط إلى أقل من 2 .

هذا يحتاج وقتاً أطول - عزيمة أقوى والقدرة على تحمل بعض الأحاسيس الغير مريحة لفترات أطول .

3- ما زال مسموحاً لك أن تغتسل ولكن بعد ما يقل القلق إلى أقل مستوى ممكن لكى تتفهم الرسالة التالية ( إذا إنتظرت وتحملت فإن هذا الإحساس الغير مريح سوف يذهب من تلقاء نفسه ) والوقت في صالحك . فقط كن صبوراً وستجد أن هذا الإحساس الغير مريح سوف يتناقص .

4- خلال المرحلة الثانية هناك ما يمكن أن تعتمد عليه وهو أن الإغتسال سوف يأتى ولكن فقط بعدما تتأقلم على المواقف المثيرة للإزعاج لديك وبعد هذا التأقلم ستشعر بأن الإغتسال غير مهم لهذه الدرجة .

5-  كرر التعرض عدة مرات في اليوم إلى أن تقلل القلق إلى أقل مستوى ممكن .

كلما سيطرت على المواقف أدخل عنصراً جديداً من قائمة التلوث لديك وإستمر في إختصار طقوسك .

المرحلة

الأشياء التى لمست

مستوى القلق

التأخير

نقص الاغتسال

عدد مرات غسل اليدين

8

لمس بريد ملوث

9

45 دقيقة

45 دقيقة

50 %

10 مرات

80 %

9

لمس بريد ملوث

6

20 دقيقة

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

10

لمس بريد ملوث

2

5 دقائق

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

11

لمس نقطة حمراء

10

30 دقيقة

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

12

لمس نقطة حمراء

7

15 دقيقة

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

13

لمس نقطة حمراء

5

5 دقيقة

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

14

لمس نقطة حمراء

2

دقيقة

30 دقيقة

66 %

10 مرات

80 %

 الوقت المستغرق حتى تصل إلى 2 سوف يكون أقل من المرحلة السابقة .

 

المرحلة الثالثة : الأسبوع الثالث :

- في هذه المرحلة على الرغم من وجود بعض المواقف المثيرة للقلق .. أصبح لديك القدرة على تحمل هذا .. إلى أن يذهب هذا الإحساس الغير مريح من تلقاء نفسه .. هذا معناه أنك سوف تقضى وقتاً طويلاً دون أى ملامسة للماء وسوف تقلل كثيراً من غسل اليدين والإغتسال .

في هذه المرحلة سوف تتعرض للمواقف التى تثير لديك أقصى درجات القلق والإزعاج
(9-10) وليكون الهدف هو أن تقلل من الإغتسال إلى المعدلات الطبيعية في مثال م أشخاص من الخارج يجلسون ويلوثون غرفة المعيشة وغرفة النوم .. مرات كثيرة يومياً ولمدد طويلة وقد تسمح لزوجها الذى يعمل في أماكن ملوثة أن يجلس في هذه الأماكن وهو يرتدى لباس العمل القذر لمدة طويلة تسمح لها بأن يقل مستوى القلق إلى 2 أو أقل . وفي نفس الوقت لا تغتسل إلا مرة واحدة يوميا لمدة عشر دقائق فقط . وبنهاية الأسبوع قد تغسل يديها فقط في الأوقات المعتادة المتفق عليها

المرحلة

الأشياء التى تم لمسها

مستوى القلق

مدة تأخير الطقوس

مدة إنقاص الاغتسال

مدى نقص غسل اليدين

15

تلويث غرفة المعيشة بالجراثيم

9

45 دقيقة

20 دقيقة

78 %

15 مرة

70 %

16

تلويث غرفة المعيشة بالجراثيم

8

20 دقيقة

20 دقيقة

78 %

10 مرات

80 %

17

تلويث غرفة المعيشة بالجراثيم

4

10 دقائق

20 دقيقة

78 %

10 مرات

80 %

18

تلويث غرفة المعيشة بالجراثيم

2

5 دقيقة

15 دقيقة

85 %

10 مرات

80 %

19

تلويث غرفة النوم بالجراثيم

10

15 دقيقة

15 دقيقة

85 %

10 مرات

80 %

20

تلويث غرفة النوم بالجراثيم

5

5 دقيقة

10قيقة

90 %

5 مرات

90 %

21

تلويث غرفة النوم بالجراثيم

2

--- 

30 دقيقة

66 %

5 مرات

90 %

   أعمل نسخة من الجداول السابقة لتضع الخطة الخاصة بك أنت كما في المثال السابق :

قواعد الإغتسال الطبيعى

1-غسيل اليد مرة واحدة أقل من 30 ثانية قبل الأكل مباشرة ومرة بعد الأكل .

2-بعد قضاء الحاجة ( 30 ثانية ) .

3-مرة واحدة بعد تغيير الحفائض - تفريغ صندوق البريد أو القمامة أو غسيل الملابس .

4-مرة واحدة بعد مسك أشياء دهنية أو أشياء واضحة القذارة .

5-حمام واحد يومياً  ( 7 دقائق للرجل ، 10 - 12 دقيقة للمرأة ) .

6-ليس هناك طقوس مهما كانت من أى نوع أثناء الحمام .

7-بعد نشاطات كثيرة : مثل ألعاب رياضية تنسيق الحدائق .

غسل اليد بطريقة مختصرة والحمام كذلك متبعاً القواعد السابقة .

8-غير المواقف السابقة لا تغسل اليد إلا إذا كان هناك علامة ظاهرة على قذارتها أولاً ولا تغسلها .

9- إحترس من الوسواس إنه قد يوقعك في الإحساس بأن جسمك قذر حتى ولو كان غير الحقيقة .. كن أميناً مع نفسك .. إذا كان هناك شك .. لا تغتسل .

10-لا تستخدم إلا الصابون العادى ولا تستخدم صابوناً مطهراً مهما كان السبب .

11-بعض الاعتبارات الخاصة للذين تحتم عليهم وظائفهم غسل اليدين كثيراً مثل
الممرضات .

12-بالطبع أثناء المرض .. تتخذ الإجراءات الصحية المناسبة.

 

بعض الإجراءات الإضافية :

-ممكن أن يكون هناك فوطة ملوثة تستخدمها أثناء التعرض لتلمس بها الأشياء مثل أكر 
الباب - قاعدة الحمام .. بعد استخدامها سوف تشعر بأن الفوطة ليست ملوثة (تأقلمت معها) فيصبح من الضرورى أن تعيد شحنها مرة أخرى .. أى أن تجعلها ملوثة ..

-قد تغتسل دون أن تشعر بأنك ملوث .. مباشرة بعد الحمام لوث نفسك مرة أخرى بهذه الفوطة الملوثة .

-بعض الأشخاص الذين يعانون من وسواس التلوث لا يستطيعون التفرقة بين الغير مريح والخطر .. قد يعانون من الإزعاج الشديد من لمس شئ لمجرد أنهم لا يشعرون بالراحة للقيام بذلك ولكن بمجرد لمس هذا الشئ سوف يختفي هذا الشعور .

 

تقليل طقوس الإغتسال خلال برنامج مراقبة الذات :

إذا كنت تخشى القيام بأى نوع من التعرض حاول الآتى:

1- أعمل نسخة من الجدول الآتى وألصقه فوق المغسلة وسجل به عدد مرات غسيل يديك كل يوم .. أجعل هناك قلماً قريباً .

2- كل مرة تغسل فيها يديك سجلها مباشرة .. بما فيها الإستحمام حتى ولو كان غسل اليدين لسبب جوهرى ( قبل الأكل أو بعد الحمام ) ، لا تخلق أعذاراً لنفسك . سجل كل شئ كل مرة .

3- لكى تفطم نفسك من إستخدام الصابون والماء قد تستخدم مؤقتاً مناديل مبللة أو مناديل تنظيف الأطفال بما يجعلك لا تستخدم الفوط كثيراً حتى لا تتسخ اليدين أو تتأذى .

4- إذا استخدمت مناديل الأطفال سجلها أيضاً على أنها غسيل لليد باستخدام الحرف ( W ) بهدف تقليل عدد العلامات وبهدف استخدام ماء وصابون قليل .

5-  إستخدم مناديل جافة لمسح اليد بعد الأكل بدلاً من غسيل اليد .

سجل في جدول الأنشطة التى تجعل يديك قذرتين وبعد ذلك أغسل يديك بعد آخر نشاط وليس بعد كل نشاط .

التاريخ

أحداث الاغتسال

عدد مرات غسل اليد في اليوم

 

 

 

 

 

التعرض ومنع طقوس التحقق :

- عند القيام بالتعرض ومنه الطقوس لـ Checking الهدف يكون التحقق لمرة واحدة فقط في المواقف التى معظم الناس يفعلون هذا .

-   مزلاج الباب - الأجهزة - يتم التحقق منها مرة واحدة قبل مغادرة المنزل أو الذهاب إلى الفراش .

- الموقد - الفرن والأجهزة يتم التحقق منها بعد إستخدامها مرة واحدة . حاول الإحجام عن التحقق من الأشياء التى في العادة لا يتم التحقق منها : التحقق من شيك .

 

استعمل الطرق الآتية لمنع الرغبات القوية للتحقق :

- بدلاً من التحقق من قفل الباب مرة بعد مرة .. تحقق منه مرة واحدة وبعد ذلك تحقق منه كل خمس دقائق لمدة ساعة هذا يجعله شئ مرهق مما قد يوقفه .

-   إستخدم التسويف كجزء من منع الطقوس وبمرور الوقت ستجد أن الدافع لتحقق قد أختفي .

- مرن نفسك على مقاومة لدافع لأداء الطقوس أثناء منع الطقوس والتعرض .. ركز في نشاط آخر - نشاط رياضى - تليفون .

لأن التحقق يحمل في طياته الخوف من حدوث كارثة مستقبلية عليك بالقيام بالتعرض التخيلى أيضاً .

كافح التحقق بممارسة التحدث إلى النفس  Ordering and Symmetiy  .

- هذا يتضمن عدم تحمل رؤية الأثاث بالمنزل موضوعاً بطريقة غير صحيحة وغير نظامية  وغير مماثلة بدقة والأشياء الأخرى بالمنزل .

- التعرض يتضمن التأقلم التدريجى لرؤية الأشياء موضوعة في مكان غير صحيح ومنع الطقوس يتضمن مقاومة الدافع لإعادة هذه الأشياء إلى مكانها الصحيح .

اختار من القائمة لديك شيئاً يثير لديك أقل قدر من القلق والإزعاج .. بعدما تحرك الشئ إلى مكان غير صحيح قاوم الدافع  لإعادته إلى مكانه . أجعل إحساسك بعدم الراحة يتزايد وأستمر في مقاومة الدافع حتى يقل إلى درجة محتملة .

إذا كنت غير قادر على تحمل أقل قدر من منع الطقوس استخدم تأخير الطقوس بدلاً منه كما تم بيانه سابقاً .

- كرر هذا مرتين إلى ثلاث مرات يومياً إلى أن تبدأ التأقلم وبعد ذلك قم بزيارة الوقت إلى ساعتين وكلما زاد التأقلم قم بزيادة الوقت .. وهكذا إلى أن تهمل تماماً هذا الدافع ليوم كامل مع أقل القليل من عدم الراحة .. لا تهتم فالعائلة لن تهتم .

- بعض المرضى يظنون أنهم بشفائهم سوف يتحولون إلى أناس مهملين .. لن يحدث شئ من هذا ولكن بشفائك سوف تستخدم أساليب صحيحة في علاقتك مع البيئة من حولك .

- بعض أفراد الأسرة يظنون أنهم إذا جعلوا المنزل مهملاً فأنهم بهذا سوف يساعدون مريضهم؛  على العكس من ذلك إنهم يزيدون المشكلة تعقيداً .

 

 البطئ الوسواسى :

استغراق وقت طويل جداً للقيام بالأعمال الروتينية اليومية مثل ارتداء الملابس - الاستحمام- التزين .

-  إنه الناتج للكمال المرضى وعدم القدرة على إحتمال عدم القيام بالشئ كما ينبغى - وتؤدى الأعمال بصورة جامدة متضمنة العد والتكرار .

البطء يصبح أسوأ  كلما حاولت أكثر فأكثر .. كلما ضغطت على نفسك لتسرع .. تجد أن البطء يزداد أكثر فأكثر .

 

عند التعرض :

يجب أن تقاوم الإحساس بأنك قد قمت بعمل هذا الشئ على وجه غير صحيح

عادة ما يستغرق المريض تماماً في طقوسه ويصبح عنده القيام بالعمل على الوجه الصحيح أهم عنده من العمل نفسه .

راقب الوقت المستغرق للقيام بعمل معين .

- حدد عملاً محدداً خلال وقت معين وبعد ذلك يكون عليك أن تقلل من هذا الوقت دقيقتين
أو ثلاث في اليوم يمكن أن تستخدم منبه .

- من الممكن أن تستعين بصديق أو أحد أفراد الأسرة ليحدد لك الوقت الكافي للاستحمام
أو الوضوء ويساعدك في جدول تقليل الوقت المستغرق في كل نشاط .

استخدم النموذج التالى

النـشـاط: الإستحمام 

الهـــدف: إنقاص الوقت المستغرق لإنهاء الحمام .

الـبدايــة: ساعتين .

الوقت المستهدف : 15 دقيقة أو إنقاصه 25 % في اليوم / أسبوع

التاريخ

وقت البداية

وقت النهاية

الزمن الكلى

13 / 3 / 1999

8.30 صباحاً

10.30 صباحاً

ساعتين

14 / 3 / 1999

8.25 صباحاً

10.15 صباحاً

ساعة وخمسون دقيقة

 

 

 

 

 

 

 

 

مفاتيح التحرر

1-للتحرر من كل أنماط الوسواس من الضرورى أن توسع من حدودك بعض الشئ إلى مدى مقبول عند القيام بالتعرض ومنع الطقوس هذا يعنى أن تقبل القيام ببعض المخاطر المنطقية لبعض الأنشطة مثل لمس شئ ملوث .. التحرر يعنى قبول المخاطرة .

2-من الطبيعى أن تشعر ببعض الخوف أثناء التعرض ومنع الطقوس إنها علامة على التقدم الذى تحققه .

3-غضبك من الوسواس سوف يكون الدافع لمواجهة مخاوفك .

4-إذا كانت مخاوفك من عدم القيام بالطقوس 70 % من المتوقع ألا تنجح في التعرض ومنع الطقوس .

5-استخدم مبادئ التعليم السلوكى لكى تحصل على الشجاعة للقيام بالتعرض الذى قد يصيبك بالإزعاج .

أسأل نفسك هل يمكن للشخص بدون وسواس قهرى أن يتجنب لمس هذا الشئ لمجرد أنه شئ غير مريح دفعه للقيام بذلك ، وإذا كانت الإجابة بلا .. إذا للتحرر ضع لمس هذا الشئ في الحسبان وبعد ذلك أسأل نفسك هل يمكن لشخص بدون وسواس أن يعتبر لمس هذا الشئ خطر ( يسبب أذى مباشر له أو للآخرين ) إذا كانت الإجابة بلا فيجب عليك أن تلمس هذا الشئ وتقوم بالتعرض .

6- إذا قمت بالتعرض لمواقف تتجنبها نظراً لأنها تبث الخوف داخلك أو أنها مزعجة يجب أن تفرق بين هل هذا الموقف ممكن أن يسبب لك أذى أو أنه من المرجح أن يسبب خطر .. يجب أن تدرك أن هناك أشياء كثيرة قادرة على أن تنحى منحى خاطئ أكثر من أنها من المرجح أن تكون خطرة .

فمثلاً إذا كنت تسير في يوم مطير فمن المحتمل أن تصاب بصاعقة ومن المرجح ألا تصاب .

7-يجب أن تتجنب التجنب بعناية .. يحب أن تدرك إذا تجنبت التعرض لموقف معين فيظل مخيفاً لك وسوف يجعل التقدم الذى تحرزه يتآكل .

8-  أجعل التعرض ومنع الطقوس جزء يومى في حياتك .. وكلما أحرزت تقدماً ستجد أنه هناك فرصة طيبة لكى تتعدى الحدود السابقة .

 

نموذج التعرض اليومى

مهمة التعرض : .......

منع الطقوس  : .......

مستوى القلق الأولى : قبل بدء التعرض ومنع الطقوس .

هدف القلق المراد الوصول إليه بعد التعرض ومنع الطقوس .

هدف الوقت المحدد المراد إنجاز التعرض خلاله ( دقائق / ساعات )

 معدل التعرض ( أيام / أسابيع ) ............ مرة/ ............ يوم.

اليوم

التاريخ 

 طول الوقت

مستوى القلق (صفر - 10 )

تعليقات

البداية

التوقف

البداية

النهاية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  التعرض ومنع الطقوس خطوة خطوة الوسواس القهري الرئيسية