000

      ما الذى يتسبب ببداية نوبات الهلع؟ الهــلع الرئيسية 1
ذات صلة
hhh
rea
est
هل عانيت يوما من رهبة التحدث أمام الآخرين اذن اضغط هنا
 
من مواقعنا
نفسي دوت نت

 

الأكثر قراءة
إضطرابات النوم
العلاج الدوائي لمرض الإكتئاب
أعراض الوسواس القهري
الحركات اللإرادية عند الأطفال
العلاج الدوائي للفصام
الخوف الإجتماعي
توكيد الذات
الإعتداء الجنسي على الأطفال
الخوف من الموت
مفاهيم خاطئة للمرض والعلاج النفسي
 
تابعونا على
قناة الصوتيات issu you authar face
 
 
الهلع
ماهي نوبه الهلع؟
بين الخوف...القلق...والهلع
أسباب الهلع
التعرف على الهلع
فهم الهلع
نماذج لحالات مرضية تعاني من الهلع
دورة الهلع
ما الذي يسبب بداية نوبة الهلع
تقنيات تساعد على التعامل مع نوبات الهلع
تدوين الحالة المزاجية اليومية
تمارين للطريقة التجريبية
الاسترخاء
هل يمكن لنوبات الهلع أن تؤذينى؟
المراجع

 

ما الذى يتسبب ببداية نوبات الهلع؟

يمكن أن تبدأ نوبات الفزع لعدة أسباب :

عادة ما تستثار نوبات الهلع بفكرة سلبية أو حلم يقظة مرعب عند حودث نوبة الهلع تغذى أفكارك ، مشاعرك، والأعراض الجسدية كل منها الآخر فى دورة مغلقة. يخفق قلبك وتتسابق أفكارك مع تصبب الأدريالين فى دمك.

تنبهك هذه المشاعر وتجعلك تفكر قائلا: " شىء من المحتمل أن يكون خطأ " حتى إن هذه الفكرة تولد خوفاً أكثر وأعراض جسدية مرعبة .

وفى نفس الوقت فإن أفكارك السلبية ومشاعرك يغذى كل منها الآخر ، تشعر بقلق وتوتر شديد إن شىء ما خطأ .

كل ذلك لماذا تشعر بخوف شديد إذا لم تكن فى خطر حقيقى ؟

هذا ما يسمى "التدبير العاطفى"   لأنك تأخذ مشاعرك كدليل على ما تبدو حقيقية الأشياء .

أخيرا فإن حركاتك تجعل الأمور أصعب أيضاً. إذا ما اعتقدت أنك تموت أو تحتضر ، ربما تزحف للسرير والأنوار مغلقة وتحاول أن تتعلق بحياة    ثمينة. يعتبر هذا مثل تجربة الحرمان الحسى .

وهذا يطلق على العنان لأحلامك وخيالاتك وتشعر بأنك غير طبيعى ومعطوب مما يجعلك مقتنع أنه لابد أن يكون شىء ما خطأ جداً .

من الممكن أن تبدو هذه المخاوف مرعبة واقعية بشكل مطلق ولكن عادة لا يكون هناك خطر حقيقى . ذلك لأن الأفكار المشوهة والمتحرفة ، ولسيت الحقيقية تسبب قلقاً .

 

إذا ما كانت هناك رسالة واجبة أريدك أن تفهمها فى هذه الصفحات، فهى تلك .

المشكلة بالطبع تكمن فى أنك لن تدرك كيف أن مخاوفك غير حقيقية ساعة نوبة الهلع ، ربما تدرك بين النوبات أنه من العبث أن تفكر فى أنك ستصاب بأزمة قلبية أو أنك ستصبح مجنوناً ، ولكن عندما تكون قلقاً فإنك ستحتاج لدليل ما ملموس ليظهر لك أن هذه المشاعر غير منطقية  

الضغوط النفسية :

كما تم الإشارة إليه من قبل ، فإن الأحداث الضاغطة يمكن أن تتسبب بزيادة التوتر . الأمر الذى يمكن أن يقود إلى إنطلاق جهاز الإنذار الداخلى فى الجسم .

  هل تعرضت لأية ضغوط زائدة فى حياتك خلال السنوات القليلة الماضية؟

على سبيل المثال ضغوط فى العمل ، أو أنك أصبحت عاطل عن العمل ، أو خسارة أحد الأشخاص الذين تحبهم ، أو مشاكل مالية ... إلخ .

الرجاء ذكر أى ضغوطات تعرضت لها....

القلق بخصوص الحالة الصحية:

إن نوبات الهلع غالباً ما تصيب الأشخاص عندما يصبحون مهتمين أكثر من اللازم بخصوص صحتهم . إن هذا يحدث لأسباب متنوعة ، فى بعض الأحيان يكون الأشخاص الذين يعانون من نوبات هلع قد مروا بتجربة موت مفاجىء لشخص يعرفونه أو مقرب منهم بسبب مرض ما ، وعندها يبدءأون بالقلق بخصوص صحتهم ، والبحث عن أية إشارات لديهم يمكن أن تتطور إلى نفس المرض ، وهم غالباً يعزون اكتشاف ذلك المرض الخطير لديهم إلى " أخطاء طبية " . وهكذا يصبحون قلقين من أن هناك شىء خطير ، وهذا يقود إلى زيادة التوتر لديهم . ثم يبدأون بالإعتقاد أن أعراض التوتر هى دليل على ذلك المرض الخطير وتكون النتيجة الهلع.

عد بتفكيرك إلى وقت بدأت لديك نوبات الهلع ، هل تعرف أى أحد مات بشكل مفاجىء ، على سبيل المثال بسبب سكتة دماغية أو ذبحة صدرية ؟

أسباب أخرى متعلقة بالحالة الصحية :

فى بعض الأحيان ، تحدث نوبات الهلع للمرة الأولى خلال فترة عارض صحى بسيط لدى الفرد ، على سبيل المثال بعض الفيروسات يمكن أن تسبب دوخة ، الحمل أو إنقطاع الطمث لدى السيدات يمكن أن يسبب تغيرات فى طريقة عمل أجسامهن مما قد يؤدى إلى أول تجربة هلع  لديهن ، استهلاك كمية كبيرة من الكافيين أو إنخفاض معدل السكر فى الدم يمكن أن تقود إلى الشعور بالإغماء .

هل يمكنك التفكير فى أى شىء يتعلق بالحالة الصحية لديك يمكن أن يكون السبب فى إصابتك بنوبات الهلع؟

التعسر العاطفي

إن نوبات الهلع غالباً ما قد تحدث عندما يكون لديك مشاعر عاطفية من الماضى أو الحاضر تحاول إخفائها ، ربما يكون لديك مشاكل عائلية أو شىء ما من الماضى أنت بحاجة للتعامل معه .

أسباب غير متوقعة :

فى بعض الأحيان ، نحن لا نعلم ما السبب فى بداية نوبات الهلع حتى أن بعض الناس تصيبهم نوبة الهلع الأولى أثناء النوم ، ربما هذا فقط يصيب أشخاص معينيين فى ظروف معينة حيث ينطلق جهاز الإنذار لديهم عندما لا يكون هناك أى خطر ، تماماً مثل إستجابة جهاز الإنذار ضد السرقة مفرط الحساسية فى السيارة .

فى بعض الأحيان يكون معرفة ما الذى يجعل نوبات الهلع   تستمر ؟ هو أكثر أهمية من معرفة السبب فى بداية تلك النوبات .

 

 ما الذى يجعل نوبات الهلع تستمر ؟

 كما نذكر فإن نوبات الهلع تؤثر فى جسمك وأفكارك وتصرفاتك ، إن هذه الثلاثة عوامل تلعب مع بعضها البعض دوراً مهماً فى جعل هلعك يستمر .

الأعراض الجسدية :

إن الأعراض الجسمية يمكن أن تكون جزء من المشكلة ، بعض الناس الذين يتنفسون بفعالية عالية عندما يتوترون يحدث لهم شىء يسمى " زيادة التهوية " ، وهذا يعنى أن يأخذ أحدهم الكثير من الهواء دون إخراجه بشكل جيد ، وهذا الأمر ليس خطيراً ولكنه قد يقود إلى الشعور بالدوخة . الأمر الذى يؤخذ غالباً على أنه دليل إضافى على أن هناك شىء خطير . إن الناس الذين لديهم نوبات هلع غالباً ما يكونون قلقين من أن هذه الأعراض الجسمية التى يعانون منها تعنى شيئاً غير ما تعنيه فعلاً ،

 وإليك بعض الأمثلة عن سوء التأويلات الأكثر شيوعاً:

ما تشعر به

السبب فى حصول هذا

المخاوف الشائعة

تتشكل غشاوة على الرؤيا وشعور بعدم الواقعية

العيون تحاول التركيز لمواجهة الخطر

نزيف دماغى

تغيرات فى التنفس

الجسم يحاول أخذ المزيد من الأوكسجين للمواجهة أو الهرب

الإختناق

ألم فى الصدر

العضلات تصبح مشدودة استعداداً للمواجهة

ذبحة صدرية

القلب يخفق بقوة

زيادة تدفق الدم فى الجسم

ذبحة صدرية

ألم فى الرأس

ازدياد ضغط الدم المتدفق فى الجسم توفير مزيد من الطاقة

ورم سرطانى نزيف داخلى

وخز أو خدر فى الأصابع

الدم يتحول لتغذية العضلات

سكتة دماغية

 

 

        ما الذى يتسبب ببداية نوبات الهلع؟ الهــلع الرئيسية